السياحة الحلال

دی ۲۴, ۱۳۹۸ by sharifzade

إيران وجهة ملائمة للسياحة الحلال في الفصول الأربعة

السياحة الحلال مفهوم جديد للسياحة خاصة في الدول الإسلامية و یختص المسلمين و یشتمل علی أبعاد مختلفة بما في ذلک الأشربة و المأکولات و الخدمات الترفيهية التي تکون جميعها وفقا للشرع و القوانين الإسلامية.

تقل إمکانيات السياحية للمسلمين في بعض الأحيان و توجد مشاکل في الطعام و الترفيه للسائح المسلم. یتحقق اکثر سواح المسلمين قبل السفر و حجز الفندق و التذاکر من حيث الإمکانيات في الوجهة.

یعتبر السياحة الحلال فرع من السياحة الدينية و یتنظم علی أساس قواعد الإسلام و عقائد عوائل المسلمة. تم تعريف السياحة الحلال للفنادق بواسطة منظمة السياحة العالمية و تؤکد علی الفنادق عدم تقديم لحم الخنزير و الکحول. کما أن توکد المنظمة علی إنعزال النساء عن الرجال في أماکن العامة و الترفيهية بما في ذلک حمامات السباحة، الشواطئ، التدليک. بالنتيجة یمکن للمسلمين الترفيه وفقا للمبادئ الدينية في وجهات السياحة الحلال. علی سبيل المثال یمکن لهم الإقامة في فنادق التي لا تقدم المشروبات الکحولية أو أکل الطعام الحلال في المطاعم. تتوفر مسابح خاص للنساء و معزول عن مسابح الرجال أيضا في هذا النوع من السياحة. جدير للذکر أن یعلن مواقيت الصلوة للمسافرين حتی یتمکنوا من التخطيط لذلک.

يقدر نسبة المسلمين أکثر من ۳۰% من السواح العالم، فلهذا یفترض الإستعداد للسياحة الحلال و إحترام معتقداتهم.

وجهات السياحية و الفنادق المناسبة للمسلمين يجب أن يکون فيها :

– سواحل و مسابح للسيدات أو لجميع أفراد العائلة

– الطعام الحلال و الکحول

– بيئة خالية من الکحول

– أنشطة ترفيهية عائلية

جمهورية إيران الإسلامية تعتبر أفضل وجهة للسياحة الحلال بسبب إلتزام جميع الفنادق و المطاعم بالأصول و القوانين الإسلامية و مضافا إلی ذلک تناثر المعالم الدينية و التاريخية و الطبيعية في مدن مختلفة بمناخ خاص لکل منطقة، تجعل إيران وجهة ملائمة في الفصول الأربعة بحيث أن یمکن للسائح إختيار مناطق الصيفية في الشتاء أو مناطق الشتوية في الصيف.

Post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *